افتتح صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة القصيم مصنع تمور جمعية البطين التعاونية الزراعية، بحضور المهندس جابر بن محمد الشهري وكيل وزارة الزراعة لشؤون الأبحاث والتنمية الزراعية المكلف، والمهندس محمد الحيدري مدير عام التنمية الزراعية بوزارة الزراعة، ولفيف من القيادات والمسؤولين بالمنطقة، رفقة الشيخ سلمان العامري رئيس مجلس إدارة شركة "ماريات" للتجارة والصناعة التي نفذت مشروع المصنع، بتعميد من وزارة الزراعة السعودية، والدكتور عبد الله بن محمد الوابلي رئيس مجلس ادارة الجمعيات التعاونية، والدكتور سعود الضحيان رئيس مجلس إدارة جمعية البطين التعاونية.

وأوضح المهندس مانع الفايد المدير التنفيذي لشركة ماريات أن إنشاء هذا المصنع- وغيره من المصانع في أرجاء المملكة- يعكس التوجيهات السامية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، في تقديم منظومة الدعم متعددة الأطراف، التي تبدأ بالجمعيات التعاونية، والمزارعين، وصولاً إلى الجمعيات الخيرية، مشيداً باهتمام صاحب السمو الملكي أمير منطقة القصيم بتلك المشروعات التنموية، وحرصه على افتتاح المشروع الذي يمثل إضافة قوية لصناعة التمور في منطقة القصيم، وكذلك لما يمثله من رؤية ثاقبة تعكس اهتمام القيادة ووزارة الزراعة بالمزارعين، وتخفيف الأعباء عنهم من جهة، وتقديم الدعم السخي لمنظومة العمل الخيري بالمملكة من جهة أخرى.

وأضاف الفايد أن جميع خطوط الإنتاج والتعبئة والتغليف بالمصنع تمثل أحدث ما وصل إليه العلم من تكنولوجيا في مجال تصنيع وتعبئة التمور، مبيناً ان الطاقة الإنتاجية للمصنع 2000 كلج/ ساعة.

وثمّن الفايد ثقة وزارة الزراعة في شركة "ماريات" التي شَرُفتْ بتنفيذ المصنع الحكومي للتمور بالأحساء الذي يعد الأكبر من نوعه في العالم، مؤكداً على أن تلك الثقة الكبيرة جعلت "ماريات" حريصة على تقديم أعلى معايير الجودة، وأحدث تقنيات صناعة التمور وطبقاً للمقاييس العالمية.