وصف الأمين العام لجمعية الأطفال المعوقين عوض الغامدي المعرض الدولي لمستلزمات الأشخاص ذوي الإعاقة (ضياء2) والذي شرعت الجمعية في تنظيمه بأنه "مبادرة متفردة في اطار جهود الجمعية لإيجاد أجواء تنافسية متميّزة لتقديم برامج الرعاية والخدمة للأشخاص ذوي الإعاقة ضمن أعلى وأفضل المعايير العالمية، وتشجيع  الاستثمار في كافة المجالات المهتمة بهذه الفئة".

وأوضح الغامدي أن هذا الملتقى سيكون نافذة دولية للاطلاع على أحدث ما أنتجته الشركات والمصانع العالمية المتخصصة في ابتكار مستلزمات وتجهيزات المعوقين وكبار السن، مشيراً الى أن الجمعية وشركة الهضبة لتنظيم المعارض والمؤتمرات حرصا على حشد كبريات المؤسسات المتخصصة للمشاركة في فعاليات المعرض التي تقام خلال الفترة من 28:26 مايو 2015 بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض.

وذكر أمين عام الجمعية أن شركات عالمية رائدة من كل من سويسرا، الولايات المتحدة، المملكة المتحدة، المانيا، فرنسا، بلجيكا أكدت تواجدها في هذا الحدث باعتباره جسرا الى سوق واعد ومتنام بحجم سوق المملكة العربية السعودية، ومن جهة أخرى سيتيح للمنآت التجارية الساعية لتنمية المجتمع والمهتمة بمجال المسؤولية الاجتماعية ايجاد جسور جديدة من التعاون لرعاية هذه الفئة".

وحول الجمهور المستهدف من هذا المعرض- قال الغامدي "إن هذا الحدث يخاطب ويهم الأشخاص ذوي الإعاقة وأسرهم، المسنّين وأسرهم، مجموعات المساعدة على اختلاف أنواعها، أخصائيي وممارسي عمليات التأهيل، مُصنّعي ومزوّدي وتجار وموزعي معدات التأهيل، العاملين في المستشفيات والعيادات الطبيّة ومراكز الرعاية والتأهيل ، مهندسي ومصممي المحيط الحيوي الملائم للأشخاص ذوي الإعاقة. ،مزودي الخدمات الأساسية ، منظمي السياحة للأشخاص ذوي الإعاقة، أصحاب ومنسوبي المشاريع والمراكز التأهيلية.

من جهته وجه بلال البرماوي المدير التنفيذي للشركة المنظمة للمعرض (شركة الهضبة) الدعوة الجهات الحكومية والشركات ذات العلاقة لاغتنام هذه الفرصة والمشاركة في هذا الحدث مشيراً الى أن تلك الجهات تشمل: المستلزمات الطبية، الأدوية، وسائل التكنولوجيا، أجهزة الطاقة، مواد البناء، الأجهزة التعويضية، السيارات المجهزة، المستلزمات المنزلية، المستلزمات التعليميّة، المستلزمات الرياضية، والأنظمة الترفيهية، الأغذية، أدوات العناية الشخصية.