دشنت شركة موطن للتطوير العقاري مركز المبيعات الخاص بمخطط "مدينة البوابة الصناعية"، وبدأ المركز الجديد الواقع في صدر المخطط استقبال الزوار والمهتمين بالتعرف على تفاصيل أضخم مخطط صناعي في المنطقة. وبهذه المناسبة أشاد رئيس مجلس إدارة شركة مشيد العربية (المالكة للمشروع) المهندس صباح بن محمد المطلق بالتعاون الذي لمسه فريق العمل من قبل الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية "مدن" في إصدار رخصة البناء للمشترين خلال مرحلة التطوير الحالية مما سيساهم في تلبية الطلبات التوسعية، وإقامة المصانع الجديدة سواء كانت باستثمارات محلية أو أجنبية.

ومن جانبه أوضح عضو مجلس إدارة شركة موطن للتطوير العقاري الأستاذ حمد الموسى أن شركة موطن للتطوير العقاري قد وظفت خبراتها في مجال التطوير العقاري للوصول بالمخطط من مجرد مجمع صناعي إلى مدينة صناعية متكاملة الخدمات، وأوضح أن المخطط يوفر جوانب استثمارية متعددة ولتلبية الطلب المتزايد الذي تشهده العاصمة على الأراضي الصناعية، وأضاف أن الشركة حصلت من وزارة التجارة والصناعية ممثلة في لجنة البيع على الخارطة وعلى أول رخصة بيع لأراضي تحت التطوير، حيث تودع أموال المشترين في حساب ضمان تحت إشراف الوزارة.

تجدر الإشارة إلى أن المخطط البالغ مساحته 6.5 ملايين متر مربع يتميز بموقعه الاستراتيجي على التقاء طريق الخرج وامتداد الدائري الشرقي وعلى مقربة من المدينة الصناعية الثانية بالرياض. حيث حرصت شركة موطن أن يتم التطوير بأعلى المواصفات والمقاييس، كما روعي التنوع في استخدامات الأراضي لخدمة القطاع الصناعي؛ فالأراضي الصناعية بالمخطط يبلغ متوسط مساحتها 5000م2، مع توفر منطقة لإقامة المستودعات بمساحات أراض تبدأ من 2000م2، كما تم توزيع الأراضي المخصصة لإسكان العاملين بمصانع المدينة على منطقتين في المخطط بمتوسط مساحة قدرها 500م2 للأرض السكنية الواحدة، إضافة إلى أراض تجارية لاحتضان المشاريع الخدمية والفندقية؛ ووجه الموسى دعوة عامة لرجال الأعمال والصناعيين للاطلاع على جوانب وتفاصيل المشروع بزيارة مركز المبيعات في الموقع.


حمد الموسى