خادم الحرمين يرأس الاجتماع الـ49 لمجلس إدارة دارة الملك عبد العزيز

وزير العدل: التحكيم وسيلة مساندة لتسوية المنازعات بجانب القضاء

الجوازات تصدر 4 قرارات إدارية بحق مخالفين لنظامي الإقامة والعمل

ولي العهد يلتقي المبعوث الخاص للرئيس الروسي في شؤون الأزمة السورية

جمهورية القمر المتحدة تؤكد تضامنها الكامل مع المملكة

مصرع 5 أشخاص في فيضانات جنوب غرب فرنسا

الصومال تؤكد وقوفها مع المملكة ضد كل من يسيء إليها

الحوثي يحرم أكثر من 4.5 مليون طفل من التعليم

"المياه الوطنية" و"الإلكترونيات المتقدمة" تبرمان مذكرة تفاهم لرفع التوطين

وزير النقل: توقعات ببلوغ حجم قطاع الخدمات اللوجستية في المملكة 70 مليار ريال

إجراء تعديلات في شروط الالتحاق ببرنامج نقل المرأة العاملة

«سكني» يتجاوز نصف مليون خيار سكني وتمويلي خلال أقل من عامين

مدرب الأخضر يسمح للفرج والجبرين والعويس بالعودة إلى أنديتهم

رئيس هيئة الرياضة يأمر بإعادة صيانة وتأهيل ملاعب نادي الرائد بصفة عاجلة

البرازيلي شاموسكا مدرباً للفيصلي

مدرب الأهلي يطالب اللاعبين بمضاعفة الجهد استعدادا لمباراة الإتفاق

انطلاق الملتقى الدولي للأدب الشعبي والدراسات البينية

جبل الطاولة

فيلم سعودي بمهرجان لندن السينمائي

تغيير موعد الوجبات يقلل دهون الجسم

فتح مكتبة المسجد النبوي ومعرض الحرمين 24 ساعة

القائمة البريدية
مساحة إعلانية

الرد المنطقي

بلادنا وعبر عقود طويلة من الزمن مرت بالعديد من المراحل السياسية والاقتصادية والتنموية، وشهدت تحولات كان من الممكن أن تؤثر بالسلب على مسيرتنا الوطنية التي نعتز ونفتخر بها، وبفضل من المولى عزّ وجل ثم بحكمة قيادتنا التي هي منا ونحن منها تجاوزنا كل المصاعب وتخطينا كل العقبات ووصلنا إلى ما وصلنا إليه من عزة ورفعة وشموخ. لم تصل بلادنا إلى ما وصلت إليه من مكانة عربية وإسلامية ودولية بمحض الصدفة بل وصلت بتوفيق من الله عزّ وجل ثم بجهود الرجال المخلصين الذين تفانوا أيما تفانٍ ليكون الوطن على ما هو عليه من مكانة هو محسود عليها بكل تأكيد من دول تطلعت إلى أن تصل إلى مكانتنا دون جدوى. محاولات النيل من المملكة باستغلال حدث ما زال دون نهاية والقفز إلى الاستنتاج دون الوصول إلى الحقيقة الدامغة يعد أمراً معيباً في حق دول ومؤسسات إعلامية تدعي البحث عن الحقيقة ولا شيء سوى الحقيقة ثم تسقط في مستنقع الترويج لروايات مختلقة من خيال مريض أراد قلبَ الحقائق فانقلبت عليه بموقف سعودي حازم ألجم كل الألسن وكسر كل الأقلام الرديئة التي اعتقدت أنها تستطيع النيل من سيادتنا وموقفنا الصلب الذي لا تعنيه محاولات الافتراء المكشوف والمؤامرات والدسائس التي اعتدنا مواجهتها بالحقائق الدامغة وبالمواقف الثابتة التي لا تقبل أبداً ولا في أي حال من الأحوال المس بوطننا سواء بالتلميح أو التصريح. نحن نعرف من نكون وهم يعرفون من نكون وأيضاً يعرفون من يكونون، يعرفون تمام المعرفة أن المملكة العربية السعودية بقيادتها وشعبها ومكانتها وإمكاناتها وتاريخها وجغرافيتها تستطيع الذود عن نفسها وأن تجابه كل من يحاول النيل منها مجابهة لا هوادة فيها، وأنها سترد على أي إجراء ضد مصالحها الرد المناسب اللائق بكونها الدولة الرائدة في العالمين العربي والإسلامي وكعضو فاعل جداً ومؤثر في المجتمع الدولي.

آخر فيديو
الأخبار المصورة
التقارير الرسومية
مكتبة الفيديو