«الأمنية» تعلن القبول المبدئي لدورة الضباط الجامعيين الـ48

سلطان بن سلمان: «واحة الأحساء» أمام «اليونسكو»

«مدينة الملك فهد» تستخرج عياراً نارياً اخترق رأس فتاة

إتاحة العدول عن الترشيح للمحولين من الوظائف الإدارية إلى التعليمية

مصرع 14 شخصاً وفقدان 11 آخرين بسبب الفيضانات والانهيارات الأرضية شمالي فيتنام

أسر قيادي حوثي و 7 خبراء من «حزب الله» في صعدة

زلزال بقوة 5.5 يضرب بيلوبونيز اليونانية

قوات الدفاع الجوي السعودي تعترض صاروخين بالستيين أطلقتهما الميليشيا الحوثية باتجاه المملكة

المملكة تترأس الاجتماع التنسيقي الوزاري العربي مع الصين

العبيدي: قيادة المرأة ستزيد من مشاركتها في العمل

«عمومية أملاك العالمية» تنتخب أعضاء مجلس إدراتها الجديد

«التجارة» تستدعي 30.846 مركبة لخلل في مثبت السرعة

بيتزي: لا أختار مُنفذ ركلات الجزاء.. وحققنا فوزاً مستحقاً على مصر

بهدفين في مصر.. الأخضر يرفع علم انتصار العرب في مونديال روسيا

«فارفان» يغيب عن مواجهة أستراليا بسبب إصابة بالرأس

أحد يضم المهاجم الألماني إيديان لموسم واحد

الحالول: إدمان الترجمة يثبط الإبداع

تحويل جائزة نجيب محفوظ للرواية إلى جائزة عالمية

المنيع: ليس من رأى «عكاظ» كمن سمع

500 متطوعٍ في سوق عكاظ

خمسة هواتف بانتظار حضور «المملكة ومصر»

د. الراجحي يخطف جائزة نومان للقيادة الطبية

سعودية في فورمولا1 بفرنسا

أوبريت «تنهيدة ناي» يحاكي رؤية الوطن

القائمة البريدية
مساحة إعلانية

شقائق الرجال

انقضى يوم 10/ 10، اليوم الذي قادت فيه المرأة في بلادنا السيارة بصورة رسمية مجسدين معنى الحديث النبوي الصحيح "النساء شقائق الرجال"، ومما جاء في معنى الحديث الشريف أنهن مثيلات الرجال فيما شرع الله، وفيما منح الله لهن من النعم، إلا ما استثناه الشارع فيما يتعلق بطبيعة المرأة وطبيعة الرجل، وفي الشؤون الأخرى خص الشارع المرأة بشيء والرجل بشيء، والأصل أنهما سواء إلا فيما استثناه الشارع، وهذا المعنى يشمل أموراً عدة من بينها السياقة، التي هي فن وذوق وأخلاق طالما تم الالتزام باللوائح والأنظمة المتعلقة. في البدء قد يكون الأمر غير معتاد على البعض منا ولكن هكذا طبيعة الأمور في بداياتها بين مؤيد ومعارض وما بينهما، ولنا في تعليم الفتاة مثال لا يمكن تجاوزه، فقد كان هناك اعتراض من شريحة اجتماعية على تعليم الفتاة ومع ذلك رأت الدولة حينها أنه أمر لابد منه، فوضع محل التنفيذ، وما كان من المعترضين إلا أن كانوا أول من بادر بإدخال بناتهم إلى المدارس، في واقعة مقاربة لما حدث في خمسينات القرن الماضي، فالوقت كفيل بأن تكون قيادة المرأة متقبلة من جميع مكونات المجتمع لما لها من فوائد تفوق الأضرار، فهي احتياج اجتماعي لا ترف كما يحاول البعض أن يصورها، فالفوائد الاقتصادية والاجتماعية الناتجة عن هذا القرار جمة سنكتشفها بعد حين؛ كونها تؤسس لمرحلة اجتماعية جديدة تكون فيها المرأة معتمدة على نفسها وتساهم بشكل أكبر في دوران العجلة الاقتصادية من خلال انخراطها في سوق العمل دون معوقات التنقل والاعتماد على الغير مما يعطيها مساحة أوسع للحركة ضمن الضوابط الرسمية والاجتماعية.

آخر فيديو
الأخبار المصورة
التقارير الرسومية
مكتبة الفيديو